صحة

دراسة.. السمنة تهدد العلاقة الجنسية

أثبتت بعض الدراسات أن السمنة من الممكن أن تضعف من كفاءة الحياة الجنسية بين الزوجين، بحيث إن مرض السمنة له علاقة بالنشاط الجنسي سواء عند النساء أو الرجال.

وأكدت الأبحاث أن الأفراد الذين يعانون من السمنة المفرطة يعانون عادة من عدم الرضا الجنسي أو صعوبات جنسية تتعلق بوزنهم، بحيث إنها قد تسبب ضعف الانتصاب لدى الرجال.


وأشارت الدراسات أن السمنة قد تؤدي إلى انخفاض الرغبة الجنسية لدى النساء، كما أنها تقلل من ثقتهن في أنفسهن بسبب الوزن الزائد وبالتالي تقل رغبتهن الجنسية.

ومن جهته أخرى، فقد أفادت دراسة أجريت في جامعة بوفالو في نيويورك، أن “السمنة ترتبط بمشكلة صحية أخرى، تؤثر على الرجال فقط، وهي مستويات منخفضة من هرمون التستوستيرون (هرمون الذكورة)”.

وقال الدكتور شوبها جوبتا، المدير الطبي وأخصائي التلقيح الاصطناعي في مركز التلقيح الاصطناعي بجامعة بوفالو، ” زيادة الوزن تعوق القدرة على التحمل وهو أمر مهم للحفاظ على الأداء الجنسي”.

وأضاف في حديثه:”السمنة تتسبب في حدوث خلل بالتوازن الهرموني الذي يؤثر بدوره على مستويات هرمون التستوستيرون، مما يؤدي إلى فقدان الرغبة الجنسية أو انخفاض الدافع الجنسي”.


whatsapp تابعوا آخر أخبار الموضة والجمال عبر واتساب


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




حصريا.. ثنائيات “غير متوقعة” في موازين

زر الذهاب إلى الأعلى