صحة

الإفراط في تناول السكر المكرر يضاعف خطر الإصابة بهذا المرض

تناول السكر المكرر بانتظام يمكن أن يضاعف من خطر الإصابة بحصوات المرارة المؤلمة، و تناول أكثر من 40 جرامًا من السكر يوميًا يمكن أن يضاعف من خطر الإصابة بحصوات المرارة المصحوبة بأعراض، ب

فالسكريات البيضاء المكررة والأطعمة النشوية يمكن أن تعزز إفراز الأنسولين، الذي يخلص الدم من السكر ويزيد الأنسولين المرتفع بدوره تركيز الكوليسترول في الصفراء – وهو سائل يساعد على الهضم، ويتكون ما يصل إلى 70 % من حصوات المرارة عندما تتجمع جزيئات الكوليسترول معًا داخل المرارة.


علاوة على ذلك، تنمو الكتلة الصلبة في كل مرة يغسل فيها السائل الصفراوي، يقوم بذلك عن طريق إحداث تغييرات في عملية التمثيل الغذائي للبروتينات الدهنية ، وبالتالي إدخال تعديلات على تكوين الصفراء.

والأشخاص الذين يشربون مشروبين أو أكثر من عصير الصودا يوميًا ضاعفوا من خطر الإصابة بسرطان المرارة، وزادوا من خطر الإصابة بسرطان القناة الصفراوية بنسبة 79٪.

إلى جانب السكر وصفار البيض واللحوم الحمراء والكوليسترول الغذائي، تزيد جميعها بشكل كبير من خطر الإصابة بحصوات المرارة عن طريق زيادة تشبع الكوليسترول الصفراوي.

أعراض حصوات المرارة
يمكن أن يحدث هذا بعد تناول الوجبة عندما تتلامس العضلات داخل المرارة لإفراز الصفراء في الأمعاء.

إذا كانت حصوة المرارة تسد إحدى القنوات الصفراوية، فيمكن أن تسبب ألمًا مفاجئًا حادًا في البطن ، يُعرف باسم المغص الصفراوي. يمكن أن يسبب الانسداد ألمًا مفاجئًا وشديدًا في البطن يمكن أن يستمر لمدة تصل إلى خمس ساعات، على الرغم من أنه يستمر أحيانًا لدقائق. تشمل الأعراض ما يلي:

-حمى شديدة
-ألم مستمر
-اصفرار الجلد وبياض العينين
-حكة في الجلد
-إسهال
-قشعريرة
-فقدان الشهية.


whatsapp تابعوا آخر أخبار الموضة والجمال عبر واتساب


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




“غالية” تكشف حقيقة تصوير جزء ثان من “بين القصور”

زر الذهاب إلى الأعلى