صحة

أسباب تنميل القدمين

يتم وصف الخدران أو التنميل على أنّه فقدان للشعور أو الإحساس في جزء ما من الجسم، وفي العادة يرافق هذا الإحساس حدوث تغيرات أخرى، على شكل الشعور بالوخز بالإبر.

التنميل قد يحدث في عصب واحد في جهة واحدة من الجسم، كما أنّه قد يحدث بشكل متماثل في الجانبين من الجسم، وقد يحدث هذا الشعور في أطراف الجسم المختلفة، حيث يمكن أن يكون عرضيّا ناتجا عن وجود ضغط على أعصاب الأرجل نتيجة وضعية معينة بالجلوس لفترة طويلة، أو قد يكون مرضيا ناتجا عن عدد من الأسباب مثل التعرّض إلى الصدمات المباشرة.


• وضعية الجسم: العادات المتعلقة بالجلوس بوضعيات غير صحية تؤدي إلى توليد الضغط على الأعصاب، أو التقليل من تدفق الدم إلى الأطراف السفلية من الجسم، كما ذكرنا سابقا، وهي السبب الأكثر شيوعا لحدوث التنميل المؤقت في القدمين والأرجل يشكل عام.

• الاصابات: التعرّض لإصابات في الجذع العلوي من الجسم وفي العمود الفقري أو الوركين والساقين، والكاحلين والقدمين، قد يتسبب في توليد الضغط على الأعصاب، وبالتالي يؤدي إلى حدوث التنميل في الأرجل وفي القدمين.

• التصلب اللويحي: هو مرض لا يمكن التنبؤ به، وفي الغالب يعطل هذا المرض الجهاز العصبي المركزي، مما يؤدي الى تعطيل تدفق المعلومات داخل الدماغ، كما يعطل تدفقها بين الدماغ والجسم، وبالتالي الأشخاص الذين يعانون من التصلب اللوحي يواجهون التنميل في منطق صغيرة من الجسم.

• نقص المواد الغذائية: نقص بعض الفيتامينات والمواد الغذائية، قد يؤدي إلى حدوث اعتلال في الأعصاب المحيطة والذي يحدث في العادة بسبب نقص الفيتامين “ب”.

• مرض السكري: يواجه مرضى بالسكري نوعا من التلف الذي يلاحق الأعصاب، والذي يطلق عليه اعتلال أعصاب السكري، الذي من شأنه أن يؤدي مباشرة إلى التنمل في أطراف الجسم.


whatsapp تابعوا آخر أخبار الموضة والجمال عبر واتساب


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




حصريا.. ثنائيات “غير متوقعة” في موازين

زر الذهاب إلى الأعلى