آخر الأخبار

عمليات التجميل خلال فترة كورونا.. قناة فرنسية تظهر “مفاتن” شابات مغربيات

عرفت عمليات التجميل انتعاشة كبيرة خلال فترة الحجر الصحي، اذ ارتفعت بثلاثة مرات مقارنة مع سنة 2019.

وحسب برنامج “sept a huit”، الذي بث مساء الأحد (7 فبراير) على قناة “tf1” الفرنسية، فقد وصل عدد العمليات التي أجريت في المغرب حوالي 40 ألف تدخل، لتجميل مختلف أنحاء من الجسم، ابتداء من البوطوكس وصولا إلى الفيراري وتجميل المؤخرات.


أما من حيث عدد الأطباء القائمين على هذه العمليات فوصل عددهم في المغرب 120 طبيبا، يرتكزون بالأساس في الدار البيضاء والرباط وطنجة ومراكش.

وكشفت إحدى الشابات أنها اشتغلت سنتين لتمكن من توفير 4 ملايين سنتيم للقيام بعملية تجميل فيراري، في أشهر المستشفيات الخاصة في البيضاء.

البرنامج الشهير، تطرق كذلك لعمليات التجميل المخصصة للرجال لنحث عضلاتهم، وهي عمليات جديدة يصل ثمنها إلى حوالي 11 مليون سنتيم.

في المقابل عاد البرنامج إلى حالة وفاة الشابة إيمان في الرباط، حيث كشف أن الحادث وقع إثر قيامها بعملية نفخ أحد أطراف جسدها.

لكن الغريب في البرنامج، حسب ما عاينه موقع “غالية”، أن القناة أظهرت فتيات وهن عاريات تماما خلال عمليات التجميل بوجوه مكشوفة، مستبيحة أعراضهن ما قد يسبب لهن مشاكل عائلية، وفي نفس الوقت انتقد برنامج “sept a huit” نشر الأطباء صورهم في غرف العمليات مع شابات عاريات.

ومباشر بعد البرنامج انتقدت عدد من الشابات ما قامت به القناة، وعدم الاحترام الذي أبان عنه معدوا البرنامج في الكشف عن المناطق الحميمية للشابات المستجوبات، وقالت إحداهن: “عمليات التجميل عادية ولكن اللي ماشي عادي طريقة تناول الموضوع والكشف عن أجزاء حميمية للنساء المغربيات”. ويبدو أن البرنامج سيخلق ضجة داخل المغرب.

 


whatsapp تابعوا آخر أخبار الموضة والجمال عبر واتساب


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




حفصة بحيح توجه رسالة شديدة اللهجة للسحرة والمشعوذين

زر الذهاب إلى الأعلى