آخر الأخبار

بعد شهرين من الحجر الصحي.. هل سيتسبب المغاربة في تمديد الحجر الصحي؟

بعد إعلان الحجر الصحي بالمغرب منذ أواخر شهر مارس الماضي، لاحظ العديد من المغاربة على الفايسبوك مجموعة من الأشخاص لم يلتزمو بهذا القرار أو عمدوا إلى القيام بأفعال صبيانية جرت عليه غضب وحنق المغاربة من كل المدن المغربية منددين بهذه التصرفات الهمجية غير المحسوبة العواقب.

وباء “كورونا”.. احتفال جماعي بحي شعبي يغضب المغاربة


انتشرت منذ الأربعاء الماضي مقاطع فيديو قصيرة، توثق لاحتفال سكان أحد الأحياء الشعبية بمدينة بني ملال، بعد تأكد عدم حمل أحد الجيران لفيروس كورونا المستجد.


واستقبل ساكنة حي بوعشوش، بعض جيرانهم الذين كان يشتبه في حملهم للفيروس، قبل أن تثبث التحاليل الطبية عكس ذلك، لتعم البهجة والفرح في خرق سافر لإجراءات الحجر الصحي.

وخلف مشهد الاحتفال غضبا في صفوف رواد مواقع التواصل الاجتماعي، نظرا لما قد يشكله هذا السلوك من خطر نقل العدوى وتحول الحي إلى بؤرة للوباء، خاصة مع عدم احترام مسافة الأمان ووضع الكمامات.

مباراة لكرة القدم تنتهي باعتقال 11 شخصا بتهمة خرق الحجر الصحي

فتحت السلطات المحلية والأمنية، الأربعاء 6 ماي الجاري، تحقيقا في، مقطع فيديو تم تداوله عبر مواقع التواصل الإجتماع، يوثق لحظات مباراة في كرة القدم، جرت بمنطقة سيدي بو ذهب بعمالة أسفي، للوصول إلى هويات عدد من هؤلاء الشباب، حيث تمكنت من إعتقال 11 شخصا ظهروا في مقطع الفيديو.

وتم إحالة المتهمين تحت تدابير الحراسة النظرية، ومثلوا أمام أنظار وكيل الملك بابتدائية آسفي، بتهمة خرق حالة الطوارئ الصحية التي تعرفها البلاد.
وقد خلف الفيديو الذي تم تداوله على مواقع التواصل الإجتماعي، حالة من الغضب والاستهجان بين ساكنة مدينة اسفي التي يعول مسؤوليها على الرفع من مؤشر اليقظة الصحية، لمواجهة العدوى خصوصا بعد تعافي المصابة الوحيدة من الفيروس.

صلاة جنازة في عز الحجر الصحي تثير سخط المغاربة

يبدو أن بعض المواطنين المغاربة، لم يدركوا بعد خطورة خرق حالة الحجر الصحي الذي فرضته السلطات العمومية منذ أسابيع، لمنع انتشار فيروس كورنا المستجد بالبلاد.

آخر مظاهر هذه السلوكات غير المسؤولة، قيام العشرات من ساكنة أحد الأحياء الشعبية بمنطقة عين الشق بمدينة الدار البيضاء، بتنظيم صلاة جنازة على أحد شباب الحي، ضاربين عرض الحائط كل الإجراءات المتخذة.

وتداولت عدد من الصفحات على الفضاء الأزرق، على نطاق واسع، مقطع فيديو يوثق لتجمع بشري يضم العشرات من المواطنين يؤدون صلاة الجنازة في غياب تام لرجال السلطة والأمن.

ووفق ما توفر لنا في الموقع من معطيات، فإن الأمر يتعلق بجنازة شاب من ساكنة الزنقة 15، راح ضحية عراك مع بعض الأشخاص بعد تلقيه ضربة قاتلة.

وخلف الفيديو المتداول الذي لم يتسنى لنا في الموقع التأكد من صحته، سخطا عارما على مواقع التواصل الاجتماعي، اللذين طالبوا بتشديد المراقبة لمنع تحول بعض الأحياء الشعبية لبؤر حقيقة تهدد حياة الساكنة.

مباشرة بعد انتشار الفيديو أوقفت وزارة الداخلية رئيس الملحقة الإدارية عين الشق لترتيب المسؤوليات واتخاذ الإجراءات التأديبية والإدارية الضرورية بشأن خرق لحالة الطوارئ الصحية.

وكشفت الوزارة الداخلية، أنه على إثر تداول مقطع فيديو على شبكات التواصل الاجتماعي يظهر تجمهر مجموعة من الأفراد، اليوم الثلاثاء ، بحي “درب الخير” الزنقة 15 بعمالة مقاطعة عين الشق، وذلك في ظروف تشكل خرقا سافرا للتدابير والإجراءات المقررة من خلال حالة الطوارئ الصحية، ودون تسجيل أي تدخل من قبل ممثلي السلطات المحلية الموكول لهم العمل على فرض احترام التدابير التي يستلزمها حفظ النظام العام الصحي في ظل حالة الطوارئ الصحية المعلنة.

وتقرر توقيف رئيس الملحقة الإدارية عين الشق، وذلك في انتظار نتائج البحث الإداري الدي تم فتحه، لترتيب المسؤوليات واتخاذ الإجراءات التأديبية والإدارية الضرورية على ضوء ذلك.

 


whatsapp تابعوا آخر أخبار الموضة والجمال عبر واتساب


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




الثقافة المغربية تستهوي بلقيس فتحي

زر الذهاب إلى الأعلى