موضة

أكاديمية الموضة بالدار البيضاء و”اليونيدو” توقعان اتفاقية جديدة

تنظم منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (اليونيدو) بتاريخ 26 ماي 2023، حدثا يتعلق بإعطاء الانطلاقة لمشروع نموذجي يتعلق بتقديم ممارسات التصميم الدائري لطلبة أكاديمية الموضة بالدار البيضاء.

في هذا الإطار، سينشط خبراء محليين ودوليين دورات تكوينية تطبيقية لفائدة الطلبة حول التصميم الدائري، على مدى الدورة الثانية من سنة 2023.


رجوى الساهلي تدخل على خط قضية ريم فكري

لهذا الغرض، ستعمل أكاديمية الموضة بالدار البيضاء بتعاون مع الفاعلين في مجال صناعة الألبسة، على تمكين الطلبة من تطوير مجموعات تصاميم تعتمد على مبادئ التصميم الدائري، قد يتم تقديم بعضها خلال حدث رئيسي من فعاليات أسبوع الموضة بميلانو برسم سنة 2024.

بخصوص هذا الموضوع، صرح السيد عمر ساجد، رئيس مجلس إدارة أكاديمية الموضة بالدار البيضاء،بأن:”هذا المشروع يمثل فرصة حقيقية بالنسبة لطلبتنا وللقطاع الذي نشتغل فيه، لأن التصميم والإبداع يشكلان نواة مجموعات التصاميم، بالتالي فإن تلقين التصميم الدائري لطلبتنا سيمكن خريجينا المستقبليين من توجيه ممارسات الفاعلين في مجال صناعة الملابس والمساهمة، من خلال ذلك، في ضمان تحسن أدائهم من حيث القيمة”.

يندرج هذا المشروع في البرنامج الإقليمي “سويتش ميد” الذي يموله الاتحاد الأوربي والذي يهدف لإطلاع الطلبة على ممارسات التصميم الدائري وذلك إلى جانب أربعة مشاريع نموذجية أخرى وهو يتوخى تطوير صناعة النسيج والألبسة بالمغرب عبر إرساء سلاسل قيمة دائرية وتدبير أفضل للمواد الكيماوية خلال عملية الإنتاج.

فالعمل من أجل الرفع من الأداء البيئي لمنتجات النسيج والألبسة وكذا تأمين وتعزيز سلسلة القيمة بالنسبة للعمليات المستقبلية يتطلب تجنيد جميع الفاعلين على امتداد سلسلة القيمة الخاصة بقطاع النسيج.

من أجل ذلك، شرعت “اليونيدو” في استكشاف مجالات محتملة للتعاون مع ماركات الموضة العالمية وتعبئة الخبرات والولوج لسلاسل التوريد بالمغرب لإبراز مؤهلات إعادة تدوير النفايات الصناعية والنماذج التجارية الدائرية.

ويندرج المشروع الذي أطلق رفقة أكاديميةالموضة بالدار البيضاء في عملية التعبئة المذكورة عبر تلقين مبادئ التصميم الدائري للخريجين المستقبليين وتكوينهم في هذا المجال.

أكاديمية الموضة بالدار البيضاء:
أكاديمية الموضة بالدار البيضاء عبارة عن مدرسة مهنية متخصصة في الموضة تقع في الدار البيضاء وتقدم تكوينا في المهن المتعلقة بصناعات الموضة وقد تم إنشاؤها من خلال شراكة بين القطاعين العام والخاص ممثلين بالدولة والجمعية المغربية لصناعة النسيج والألبسة.

تتجلى مهامها الرئيسية في ما يلي:
 التكوين بهدف تهيئ وتسليم دبلوم تقني متخصص
 التكوين المستمر والمساعدة التقنية لفائدة المقاولات
 نشر المعلومات المتعلقة بالإبداع والموضة لفائدة المقاولات
 تثمين الإبداع بالمغرب من خلال تنظيم تظاهرات تتعلق بالفنون التطبيقية وفن العيش بالمغرب والموضة

سويتش ميد:
انطلق برنامج “سويتش ميد” سنة2013 بمبادرة من الاتحاد الأوربي من أجل تسريع الانتقال نحو نمط استهلاك وإنتاج مستدام في الضفة الجنوبية للبحر الأبيض المتوسط وهو يصبو إلى إرساء اقتصاديات دائرية منتجة على المستوى المتوسطي، عبر تعديل طريقة استهلاك وإنتاج السلع والخدمات من أجل أن تكون التنمية البشرية منفصلة عن تدهور البيئة.

يستفيد من هذه الأنشطة ثمانية بلدان جنوب البحر الأبيض المتوسط وهي: الجزائر ومصر وإسرائيل والأردن ولبنان والمغرب وفلسطين وتونس.فبفضل وضع السياسات والأنشطة التوضيحية وفرص تكوين الشبكات، يقدم برنامج “سويتش ميد” خدمات الدعم والربط بين أصحاب القرار السياسي والمقاولات الصغرى والمتوسطة والفاعلين الصناعيين والشركات الناشئة والمقاولين من أجل تكثيف المبادرات والابتكارات الاجتماعية والإيكولوجية.

يحظى برنامج “سويتش ميد” بتمويل الاتحاد الأوربي بينا تتولى منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية تفعيله بتعاون مع شعبة الاقتصاد التابعة لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة و “ميد أوند” و خطة العمل الإقليمية لمنطقة البحر الأبيض المتوسط التابعة لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة و مركز أنشطة الاستهلاك والإنتاج المستدامين (المعروف سابقا بمركز النشاط الإقليمي للإنتاج النظيف)، كما يتم تنفيذ هذه المبادرة بتنسيق وثيق مع المديرية العامة للجوار وتوسيع الاتحاد الأوربي.


whatsapp تابعوا آخر أخبار الموضة والجمال عبر واتساب


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


زر الذهاب إلى الأعلى