أمومةفن العيش

هل السيلان عند حديثي الولادة خطير؟

السيلان لدى حديثي الولادة هو عبارة عن مرض يمكن ان ينتقل من الام من خلال البكتيريا أثناء عملية الولادة، حتى وإن لم يظهر عليها أي أعراض. ويمكن للام ان تلاحظ السيلان عند طفلها حديث الولادة عندما تلاحظ ظهور دموع غزيرة بعد أسبوعين من الولادة مع انتفاخ في ملتحمة العين. وأحياناً قد يسبب السيلان في إصابة حديث الولادة بإلتهاب الملتحمة البنية، ما يؤدي الى ظهور اعراض أخرى مثل:

– احمرار العين


– إفرازات كثيفة من عيون الطفل تشبه القيح

في بعض الحالات الشديدة، قد تصل البكتيريا إلى دماغ الرضيع ودمه، وقد تظهر الأعراض بعد 4 أيام بعد الولادة.

 كيفية علاج السيلان لدى حديثي الولادة والوقاية منه

لعلاج السيلان لدى حديثي الولادة،  قطرات عين او مراهم او مضادات حيوية بعد الولادة على الفور. في الواقع ان المضادات الحيوية التي تحتوي على مركب الارثروميسين قد تكون الأكثر فعاليةً في علاج مرض السيلان لدى حديثي الولادة.

 هل من الممكن الوقاية من السيلان لدى حديثي الولادة؟

في الواقع، ان المرأة الحامل المصابة بمرض السيلان، يجب ان تستشير طبيبها على الفور بعد التأكد من نتيجة حملها. فالطبيب سوف يوصي ببعض الإجراءات والأدوية التي تساعد على حماية الجنين من الإصابة بهذا المرض. وقد يكون الفريق الطبي ايضاً على اكمل استعداد لحظة ولادة الطفل، لإعطاء الطفل لحظة الولادة قطرات العين والمضادات الحيوية في حال تأكدوا من اصابته بهذا المرض.


whatsapp تابعوا آخر أخبار الموضة والجمال عبر واتساب


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




حصريا.. ثنائيات “غير متوقعة” في موازين

زر الذهاب إلى الأعلى