أمومةفن العيش

ملف شامل.. اسباب الإجهاض وأنواع وطرق الوقاية منه

ما هي أنواع الإجهاض؟

الإجهاض، من الأمور التي تؤثر بشكل سلبي على الصحة الجسدية والنفسية للمرأة، بحيث إن حدوثه عنه بعض النساء يعد بمثابة مصيبة، إلا أن الأمر الذي يجهله العديد من السيدات هي أن للإجهاض أنواع عديدة ومختلفة أهمها:


أولا، الإجهاض المهدد، وهو النوع الأول من أنواع الإجهاض، بحيث تلاحظ المرأة الحامل نزول قطرات دم من المهبل مع وجود آلام حادة على مستوى البطن، إلا أنه غالبا ما يكون عنق الرحم مغلقا، وبالتالي يمكن للمرأة إنقاذ حملها في هذه الحالة.

ثانيا، الإجهاض غير الكامل، بحيث يخرج من الرحم جزء من الحمل ويبق الجزء الثاني داخل الرحم، وهو الأمر الذي  يحتم عليك إجراء عملية كشط لدى طبيب مختص في المستشفى.

ثالثا، الإجهاض الحتمي، يحدث عندما يكون لديك نزيف مستمر وآلام شديدة في البطن، كما أنه يشمل الأعراض الحتمية لحدوث الإجهاض كتوسع عنق الرحم والآلام التشنجية والنزيف.

رابعا،الإجهاض المؤجل، وهو عندما يكون الجنين ميتا في الرحم، إلا أن هذا الأخير لا يدفعه خارج جسم الأم، أي أن أنسجة المشيمة تبقى فيه، ولكن يكون الجنين قد مات أو لم يتكون من الأساس.

كيف تحمي نفسك من الإجهاض؟

تعد تجربة الإجهاض من التجارب السيئة التي تخيف النساء الحوامل خاصة في حال كانت تتكرر أكثر من مرة، فهذا يجعله بمثابة كابوس لهن، لذا يجب على المرأة الحامل إتباع العديد من النصائح والإرشادات لتجنب وقوع الإجهاض.

إذا أردت الحفاظ على حملك وتجنب الإصابة بالإجهاض، ننصحك “غاليتي” بضرورة المحافظة على نمط حياة صحي وسليم سواء من حيث النظام الغذائي، أو غيرها من الممارسات اليومية.

يجب عليك الحصول على تغذية سليمة صحية متوازنة، والابتعاد عن الممارسات السلبية مثل التدخين، شرب الكحول والأعشاب الطبيعية، تناول بعض الأدوية والمكملات الغذائية التي ليس لها أهمية.

بالإضافة إلى ذلك، يجب تجنب فحوصات الأشعة السينية والمقطعية، وتجنب تدليك منطقة البطن، والقيام بالنشاط البدني القوي وممارسة التمارين الرياضية وغيرها، لأنها تتسبب في الإجهاض.

ما هي أسباب التعرض للإجهاض؟

ثمة أسباب وعوامل تتسبب في خسارة المرأة الحامل لجنينها وحدوث الإجهاض سواء في بداية الحمل أو في الأشهر المتقدمة منه، والتي غالبا لا تعيرها السيدات الحوامل أي أهمية.

معرفة مسببات الإجهاض من الأمور الأولية التي تقيك من الوقوع في هذه المشكلة التي تؤثر بشكل سلبي على صحتك الجسدية والنفسية، فما هي أسباب الإجهاض؟

معظم حالات الإجهاض تحدث غالبا خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، والتي تكون بسبب القيام ببعض الممارسات أ, التعرض لبعض العوامل الخارجية.

ويعتبر التعرض للمواد الكيميائية الضارة أو الإشعاع، وتعاطي المخدرات أو الكحول، أو الإصابة ببعض الأمراض المزمنة مثل مرض السكري، من العوامل الرئيسية التي تزيد من فرصة إصابتك بالإجهاض.

بالإضافة إلى ذلك، يساهم نمط الحياة الخاطئ، مثل استهلاك الكافيين المفرط، ونقص التغذية التي تؤدي بدورها إلى فقدان الكثير من الوزن في خسارة الجنين خاصة في الأشهر الثلاثة الأولى.

من جهته، قد تحدث بعض حالات الإجهاض التلقائي بسبب عدم نمو الجنين بشكل طبيعي، وهو ما يعرف بالإجهاض التلقائي بالكروموسومات الزائدة أو المفقودة.

تسبب الإجهاض.. 5 أطعمة محظورة على الحامل

توجد العديد من الأطعمة الغذائية التي تهدد حملك خاصة في الأشهر الأولى من الحمل، بحيث تزيد من فرصة وقوع الإجهاض لذلك يجب تجنبها والحذر منها، ومن أهمها ما يلي:

الأناناس

يحتوي الأناناس على بروملين وهي مادة  من الممكن أن تتسبب ضعف عنق الرحم مما يؤدى إلى بدء التقلصات، وهو الأمر الذي ينتج عنه حدوث الإجهاض.

الكبدة

على الرغم من فوائدها العديدة واحتوائها على فيتامين أ، إلا أن استهلاكها بكثرة من طرف المرأة الحامل  يؤدي إلى تراكم تدريجي للريتينول الذي يؤثر على صحة الجنين ويتسبب في وفاته.

الأطعمة النيئة

تشتهي بعض الحوامل البيض النيئ أو المطبوخ جزئياً، وهو الأمر الذي يهدد حملها ويتسبب لها في الإصابة بتسمم غذائي وبالتالي تزيد فرصة الأجهاض لديها.

الحليب غير المبستر

الحليب غير المبستر أو الحليب الخام من الأطعمة التي قد تتسبب في حدوث حالات تسمم لدى بعض النساء ما يشكل خطرا كبيرا على الحمل.

الأسماك

يجب على الحامل تجنب تناول بعض الأسماك مثل التونة والماكريل، وذلك لاحتوائها على نسبة عالية من الزئبق، وهو ما يزيد فرص الإجهاض.


whatsapp تابعوا آخر أخبار الموضة والجمال عبر واتساب


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




“غالية” تكشف حقيقة تصوير جزء ثان من “بين القصور”

زر الذهاب إلى الأعلى