أمومةفن العيش

فوائد وأضرار الصيام للمرضعة في رمضان

بعد حلول شهر رمضان، إذا قررت الصيام، فهذه إرشادات تخفف من أثاره عليك وعلى رضيعك أيضا.

فوائد الرضاعة الطبيعية
إن فهم ماهية حليب الثدي وما يوفره لطفلك من حيث العناصر الغذائية يجعلك على علم  بفائدة الرضاعة الطبيعية ولماذا عليك الاستمرار في الرضاعة أثناء الصيام.  يهدف حليب الثدي إلى تلبية الاحتياجات الغذائية للأطفال الرضع. يمد حليب الأم الأطفال بالمغذيات مثل الدهون والكربوهيدرات والبروتبن.


خلال الأشهر الستة الأولى بعد ولادة الطفل، يوصى بإرضاع الطفل حليب الثدي فقط إن لم تعاني الأم ما يمنع ذلك.
في الأشهر الستة الأولى، يكون لبن الثدي أعلى نسبة دهون، وينخفض هذا مع مرور الوقت مع نمو الطفل بعد 6 أشهر من العمر.
يحتوي حليب الأم أيضًا على مغذيات دقيقة مثل الفيتامينات والمعادن، ومعظم النساء لديهن ما يكفي من المغذيات الأساسية في حليب الثدي لتلبية احتياجات أطفالهن دون مكملات.
نظرًا لأن جميع العناصر الغذائية تأتي من الأم ، فإن الرضاعة الطبيعية تتطلب من النساء زيادة طاقتهن أو تناول السعرات الحرارية. يمكن أن زيادة السعرات الحرارية من خلال اتباع نظام غذائي صحي.
يتم إدخال الطعام بشكل عام بعد 6 أشهر، لكن أيضا يستمر حليب الثدي في توفير التغذية الحيوية للطفل.

كيف سيؤثر الصيام على حليب الثدي:
أكبر مصدر قلق تواجهه المرأة عند اتخاذ قرار بشأن الصيام أثناء الرضاعة الطبيعية هو أنها غير متأكدة مما إذا كان الصيام سيؤثر على إدرار الحليب أم لا. وهو قلق مبرر، لأن إهمال التغذية يؤثر على امدادات الحليب في الثدي، لذلك، الحرص على تناول ما يكفي من الطعام والشراب بالإضافة إلى تناول الأنواع المناسبة من الطعام أثناء السحور ووجبة  الإفطار  سيلعب دورًا كبيرًا في الحفاظ على رطوبتك وصحتك .

في حين أن هناك أبحاثًا محدودة حول الصيام والرضاعة الطبيعية ، إلا أن بعض الدراسات التي بحثت في التركيب الغذائي لحليب الثدي للأمهات الصائمات لم تظهر في الواقع أي اختلاف في الدهون أو مكونات المغذيات الكبيرة الأخرى في الحليب، قبل أو أثناء أو بعد رمضان.

ومع ذلك، أظهرت إحدى الدراسات أن الصيام يمكن أن يكون له تأثير على المغذيات الدقيقة في حليب الثدي مثل الزنك والبوتاسيوم والمغنيسيوم ، وقد ارتبط هذا ارتباطًا وثيقًا باستهلاك الأم المنخفض لهذه العناصر الغذائية.

تحذيرات هامة
على الرغم من أن العديد من النساء استطعن الصيام دون أي تأثير على كمية إنتاج حليب الثدي أو تكوين الحليب ، إلا أن التأكد من التحذيرات أو الاشارات المقلقة أمر شديد الأهمية.

انتبهي لجسمك: تشمل علامات الجفاف الصداع والدوخة ونقص البول وتحوله إلى اللون الاصفر الداكن.
انتبهي لرضيعك: العلامات التي تدل على أن طفلك لا يحصل على ما يكفي من الحليب تشمل فقدان وزن الطفل أو عدم اكتسابه للوزن، أو انخفاض عدد الحفاضات المبللة، أو أن الطفل يبدو غير سعيد بعد الرضاعة، أو يبدو أنه يشعر بالضيق بشكل عام.
هناك اعتبار آخر وهو ما إذا كان طفلك أصغر من 6 أشهر ويرضع فقط أو أكبر من 6 أشهر ويتناول أطعمة مساعدة

 نصائح غذائية للصيام أثناء الرضاعة الطبيعية
1. اشربي الكثير من الماء في غير ساعات الصيام.
2. تناولي عصير صحي على السحور بالإضافة إلى وجبتك العادية.
3. تناولي إفطارًا متوازنًا دون الإفراط في الأكل.
4. تناولي وجبة الإفطار بعد وجبة خفيفة.
5. تناولي مكمل غذائي يومياً.

من المهم جدًا الحفاظ على الجدول الزمني المعتاد للرضاعة الطبيعية لمنع أي انخفاض في إدرار الحليب.


whatsapp تابعوا آخر أخبار الموضة والجمال عبر واتساب


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




حصريا.. ثنائيات “غير متوقعة” في موازين

زر الذهاب إلى الأعلى