أمومةفن العيش

أعراض وأسباب آلام الثدي بعد الفطام

تعانى بعض النساء من وجع الثدي بعد  فترة الفطام، والتي تستمر لمدة طويلة، بحيث إن هذا الألم ينتج عنه أعراض ثانوية جانبية أخرى، مثل ألم في الهالة .

بالإضافة إلى ذلك، تشعر النساء بألم متكرر في أحد الثديين أن كليهما، والشعور بثق على مستوى الثديين، مع تحول لون الحلمات للون الأحمر، والشعور برعشة وإرهاق وحمى شديدة.


وتستمر المرأة في مواجهة الكثير من المشكلات الصحية المترتبة على الحمل ومنها مشكلة ألم الثدي بعد الفطام، وذلك بسبب انسداد القنوات أو ما يعرف بالتهاب الضرع وذلك نتيجة زيادة في إفراز كمية اللبن.

ومن المعروف أن الأم المرضعة تستمر في إدرار اللبن لعدة أسابيع بعد فطام الطفل وبالتالي بمجرد التوقف عن الرضاعة يصبح الثديان ملتهبتين نتيجة للعدوى البكتيرية حيث أن الفطام المفاجئ يمكن أن يؤدي إلى ألم في الثديين بسبب التشنج.

ويؤدي تراكم الحليب في الثديين بعد الفطام، إلى الشعور بالاحتكاك والألم وضيق في الثدي، لذلك ينصح باستشارة الطبيب في حال لم تستطع السيدة تحمل الألم الذي قد يكون حادا وشديدا.


whatsapp تابعوا آخر أخبار الموضة والجمال عبر واتساب


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




حفصة بحيح توجه رسالة شديدة اللهجة للسحرة والمشعوذين

زر الذهاب إلى الأعلى