آخر الأخبار

باحث مغربي يكشف أعراضا خطيرة تظهر على المصابين بكورونا وسط الأطفال

أكد الطبيب والباحث في السياسات والنظم الصحية، الطيب حمضي، أنه مع السلالة الكلاسيكية لكوفيد-19، لم يكن الأطفال ينشرون الفيروس على نحو كبير، ويصابون بشكل أقل، ولا تظهر عليهم أعراض بشكل عام.

وأوضح الباحث في مقال بعنوان: “أطفال ملقحون، أطفال محميون”، أنه نادرا ما يتطور الوباء في صفوف الأطفال إلى حالات خطرة تؤدي إلى وفيات، ولكن مع المتغير (دلتا)، وحتى لو ظلت النسبة المئوية لإصابة الأطفال منخفضة، فإن أعداد الأطفال المصابين، والأطفال الذين تظهر عليهم الأعراض، والأطفال الذين يدخلون المستشفيات، والأطفال المتوفين قد ارتفعت بشكل كبير في الأسابيع الأخيرة عبر العالم”.


وأضاف حمضي، أن الطفل المصاب بكوفيد-19 بدون أعراض هو ناقل ضعيف للفيروس، بينما ينشر الطفل الذي تظهر عليه أعراض الفيروس بين الأطفال الآخرين وبين البالغين.

وتابع المتحدث ذاته، أنه على الرغم من أن الأطفال لا تتطور لديهم حالات حادة من كوفيد-19 في كثير من الأحيان، فإنهم يتعرضون لحالات أخرى مثل “متلازمة التهاب الأجهزة المتعدد لدى الأطفال” وهي حالة تحدث بعد أسبوعين أو أربعة أسابيع على إثر الإصابة بشكل مصحوب بأعراض أو حتى بدون أعراض من العدوى، مع ارتفاع في درجة الحرارة، وتغير في الحالة العامة، وعلامات على مستوى الجهاز الهضمي وأعراض أخرى، والتي يتعين أن يكون التكفل بها مستعجلا وفعالا.

 


whatsapp تابعوا آخر أخبار الموضة والجمال عبر واتساب


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




حفصة بحيح توجه رسالة شديدة اللهجة للسحرة والمشعوذين

زر الذهاب إلى الأعلى