فن العيشلايف ستايل

كيف تعززون من شعوركم بالسعادة على الرغم من الصعوبات؟

تعتبر السعادة من بين اهم الأمور التي يسعى وراءها عدداً كبيراً منكم، خصوصاً انها تساعد على رؤية الجانب الممتع من الحياة وتساعدكم في مواجهة أصعب التحديات. الحياة رحلة مليئة بالتقلبات، ولكن تعلّم كيفية اسعاد الذات امراً ضرورياً يجب ان تبدأو في تطبيقه.

كيف اسعد نفسي؟


ذكروا أنفسكم بصفاتكم الإيجابية
هل تعرفون ذلك الصوت الخفيف في رأسكم الذي تتحدثون معه؟ أنتم تتحكمون فيه على الرغم من أنه يبدو ككيان مختلف في بعض الأحيان. انتم تشعرون بسعادة عندما يقول الناس أمور لطيفة عنكم، والأمر نفسه سيحدث عندما تخاطبون نفسكم وتقولون أشياء لطيفة وإيجابية عنكم شخصياً إذا أخبرتم نفسكم أنك تشعرون باليأس، فإن عقلكم سيصدق ذلك وسيجعلكم تشعرون بالحزن. في المقابل، عندما تقولون أشياء لطيفة وإيجابية عن انفسكم، فإن عقلكم يقرأها كمجاملة وهذا سيرفع مزاجكم ويجعلكم اكثر سعادة. لذا، لكي تشعرون بالسعادة، من المهم جداً أن تقولوا دائماً امور لطيفة حتى عندما تفعلون شيئاً سخيفاً.

 دوّنوا دائماً كلّ ما تشعرون بالإمتنان عليه
كتابة  قائمة امتنان يومية لمدة 14 يوماً و ستظهر  مستويات أعلى من الشعور الإيجابي وسعادة ذاتية أكبر وزيادة الرضا عن الحياة.

ابتسموا
يعتقد الكثير من الناس أن السعادة شيء يأتي من الداخل إلى الخارج، أو من عقلكم وينعكس في سلوككم. هذا صحيح، ولكن السعادة يمكن أن تأتي أيضا من الخارج إلى الداخل، أو من أفعالكم إلى عقلكم. من هنا، تلعب الابتسامة التي ترسمونها على وجهكم دوراً مهماً في تعزيز سعادتكم. على سبيل المثال، تنشّط الابتسامة في الواقع مواد كيميائية تحفز الشعور بالسعادة او المعروفة بالأندروفين.

المشي او أي تمرين رياضي
 المشي يمكن أن يكون وسيلة رائعة لتحسين الحالة المزاجية. يمكن أن يكون للتمرين نفسه تأثير إيجابي على الحالة المزاجية والرفاهية العقلية، ولكن يمكنكم زيادة التأثير من خلال الذهاب في نزهة في الهواء الطلق إن أمكن. يمكن أن تكون الحركة الجسدية وقضاء الوقت في الطبيعة والتعرض لبعض أشعة الشمس من الطرق الرائعة لتعزيز شعوركم بالسعادة.


whatsapp تابعوا آخر أخبار الموضة والجمال عبر واتساب


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




رجوى الساهلي تحكي قصة غريبة مع “الجن”

زر الذهاب إلى الأعلى