مشاهير

نساء قرية الطفل “ريان” يتطوعن لإطعام الأطقم الطبية والصحافيين

تطوعت نساء القرية التي يقطن بها الطفل “ريان”، الذي سقط ليلة الثلاثاء الماضي في قعر بئر، ولا زالت مجهودات عناصر الوقاية المدنية لحد الساعة تحاول إخراجه، “تطوعت” لإطعام الأطقم الطبية والصحافيين المواكبين لهذه الواقعة التي جذبت انتباه العالم.

ولاقت هذه الخطوة استحسان رواد منصات التواصل الإجتماعية الذين يواكبون عن كثب مستجدات الطفل “ريان” الذي تعاطف معه العالم، ودعى له الجميع ولا زالت الأخبار حول حالته الصحية غير دقيقة.

لحظات صعبة عاشها العالم العربي، خلال الأيام الأربعة الماضية، على خلفية محاولات إنقاذ الطفل “ريان” الذي سقط في بئر ضيقة في إحدى القرى بضواحي مدينة شفشاون بشمال المغرب.

وتطرقت العديد من المنابر الإعلامية والقنوات التلفزية لموضوع الطفل “ريان”، من بينها قناة “bein sport” القطرية، في شخص مقدم برنامج “هذا المساء، الذي ألقى خطابا مؤثرا تمنى خلاله النجاة للطفل مع بداية الحلقة، غير أن الصحافي المصري، صابر الغراوي، الذي تواجد بالاستوديو للحديث رفقة محللين آخرين عن نهائي مصر والسينغال في نهائي كأس الامم الافريقية، انهار بالبكاء على المباشر، ولم يستطع أن بعلق بكلمة واحدة متأثرا بما يعانيه الطفل “ريان” ذو الخمس سنوات طيلة هذه المدة.

وبعد هذه الواقعة، قرر المقدم المرور إلى فاصل إعلاني لأول مرة في البرنامج للعودة والحديث عن نهائي مصر والسنغال في كأس أمم إفريقيا الكاميرون 2021.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


زر الذهاب إلى الأعلى