مشاهير

مطالب بوقف مسلسل للفنانة منى زكي.. ما القصة؟

تقدمت النائبة المصرية، رحاب موسى، عضو مجلس النواب عن محافظة دمياط، بطلب إحاطة إلى المستشار حنفي جبالي، رئيس المجلس، بسبب مسلسل منى زكي الجديد الذي يحمل اسم “تحت الوصاية”، مطالبة بوقف تصويره.

ويأتي ذلك، بعد تداول صور لمنى زكي من كواليس تصوير المسلسل، في منطقة “عزبة البرج” بمحافظة دمياط، حيث زعم الأهالي هناك بأن الشخصية التي تقدمها منى زكي تُسيء إليهم، والقصة بشكل عام لا تمثل عاداتهم من قريب أو بعيد.


في المقابل، مصادر من داخل المسلسل، رفضت ذكر اسمها، أكدت لجريدة “الشرق” المصرية، أن معدلات التصوير تسير بشكلٍ طبيعي، وليس هناك اتجاه للتوقف، لافتة إلى أن العمل يحمل قصة جديدة وجرى التحضير لها في شهورٍ طويلة.

ويُشارك في بطولة المسلسل المكون من 15 حلقة، بجانب منى زكي، كل من نسرين أمين ودياب ومها نصار ومحمد عبد العظيم، وهو إخراج محمد شاكر خضير، وتأليف شيرين دياب وخالد دياب.

الناقدة ماجدة موريس، استنكرت موقف النائبة رحاب موسى، قائلة لـ”الشرق”: “هل قرأت السيناريو كاملاً من أجل الحكم عليه بأنه يسيء لأهالي دمياط؟.. بالتأكيد لا، فهذا أمر عبثي ومرفوض، لأنه حديث في المطلق دون دليل”.

وشددت على ضرورة مشاهدة العمل أولاً وعدم التسرع في الهجوم، متابعة “منى زكي صاحبة خبرات فنية، وتختار أعمالها بعناية، لذلك أعتقد أنها لن تقدم عملاً يسيء لأي منطقة في مصر”.

وكان مسلسل “تحت الوصاية”، قد أثار جدلاً واسعاً قبل شهرين، فور الإعلان عن ملامح القصة، حيث إن الشخصية التي تجسدها منى زكي مستوحاة من سيدة مكافحة من صعيد مصر، تُدعى “الحاجة صيصة”، الأمر الذي أغضب الأخيرة، كونها فوجئت بالأمر ولم يتواصل معها أحد من أسرة العمل قبل الشروع في التنفيذ.


whatsapp تابعوا آخر أخبار الموضة والجمال عبر واتساب


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




الثقافة المغربية تستهوي بلقيس فتحي

زر الذهاب إلى الأعلى