مشاهير

محامي حسام حبيب يفجر حقائق صادمة بشأن الصلح مع شيرين

كشف جميل سعيد، محامي المطرب، حسام حبيب حقيقة تصالح موكله مع شيرين عبد الوهاب، مؤكداً أنها تنازلت عن البلاغات التي قدمتها ضده ولكنها لم تتصالح، لافتاً إلى أن محاضر السب والقذف المتبادلة ما بين الطرفين لا زالت قيد التحقيق أمام النيابة العامة المصرية، ولم يتم التنازل عنها.

وأكد المحامي أنه تم التقدم ببلاغ للنائب العام يخص تصريحات للمطربة شيرين في 15 يوليو الماضي، ونعتت فيه موكله بعبارات يعاقب عليه القانون على حد قوله، موضحاً أنه تمت إحالة البلاغ إلى نيابة أكتوبر ولا يزال قائماً إلى الآن ولن يتنازل عنه. كما أشار جميل سعيد، إلى أن نيابة شرق القاهرة الكلية لم تستدعِِ حسام حبيب بشأن البلاغ المقدم من شيرين، وهو البلاغ الذي تنازلت عنه، مؤكداً أن حسام حبيب لم يتنازل حتى الآن عن أي بلاغ قدمه ضد شيرين.


وفي الوقت نفسه، قال ياسر قنطوش محامي المطربة، شيرين عبد الوهاب، إن موكلته كانت قد تقدمت ببلاغين ضد طليقها حسام حبيب، أحدهما (ادعاء) سرقة سيارة والآخر (ادعاء) عنف أسري.

وأضاف أن النيابة العامة استمعت لأقوال شيرين في البلاغين، موضحاً أن الأمر انتهى بعدما أعاد حبيب المتعلقات الخاصة بموكلته.

وأشار إلى أنه تم التنازل من منطلق “كفى المؤمنين شر القتال”، متقدماً بالشكر لحسام حبيب على أنه أعاد المتعلقات لشيرين.

ولفت إلى أن حسام أعاد السيارة لشيرين يوم الأربعاء الماضي وتسلمتها “موكلته” في منزلها، بمحضر استلام رسمي، كما حرر توكيلاً بنقل الملكية. وأفاد بأن حبيب تقدم ببلاغ واحد ضد شيرين، عبارة عن سب وقذف، مؤكدا أن له مُطلق الحرية سواء باستكمال البلاغ أو التنازل له. وأوضح أنه لا يزال هناك بلاغان ضد والد حسام حبيب، تباشر النيابة التحقيق فيهما حتى الآن.

 


whatsapp تابعوا آخر أخبار الموضة والجمال عبر واتساب


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




حصريا.. ثنائيات “غير متوقعة” في موازين

زر الذهاب إلى الأعلى