مشاهير

قلق متزايد بعد طرح أغنية بيونسيه “Break My Soul” وميشيل أوباما تتدخل

أغنية بيونسيه الجديدة “Break My Soul”، هي أول أغنية من ألبومها المنفرد السابع المرتقب “Renaissance” المقرر طرحه 29 يوليو المقبل، وهو أول ألبوم لـ بيونسيه منذ 6 سنوات بعد ألبوم “Lemonade” عام 2016.

وظهرت الأغنية في البداية فقط على Tidal وهي خدمة البث التي يملكها زوج بيونسيه Jay-Z قبل ثلاث ساعات من وقت إطلاقها المعلن، ثم ظهرت على يوتيوب بعد ساعة.


رفيق بوبكر يرسل مراد العشابي للمستعجلات -فيديو

الأغنية أثارت ردود فعل كبيرة وتصدرت عناوين الأخبار، حتى أن السيدة الأمريكية الأولى سابقا، ميشيل أوباما شاركت مشاعرها ورأيها فيما يتعلق بالأغنية، وكشفت كيف تشعر هي وبقية الجمهور قبل طرح الألبوم.

وكتبت ميشيل أوباما عن الأغنية في تغريدة عبر حسابها على تويتر: ” بيونسيه، لقد فعلتِ ذلك مرة أخرى، “Break My Soul” هي الأغنية التي نحتاجها جميعًا الآن، ولا يسعني إلا الرقص والغناء أثناء الاستماع إليها، أترقب بشدة طرح الألبوم”.

وفور طرح الأغنية، أطلق المعجبون هاشتاجات وتغريدات ومنشورات على وسائل التواصل الاجتماعي تدعو الناس إلى ترك العمل وتقديم الاستقالة من العمل الذي يسبب لهم ضغوطًا.

وأصبح عنوان “أرسل استقالتي عبر البريد الإلكتروني لأن بيونسيه طلبت مني ذلك” موضوعًا تصدر الترند على الإنترنت، موضحًا أن الأغنية تمزج بين ثقافة المنتديات في التسعينيات مع مشاعر الكبرياء لعام 2022، حيث جاء في كلمات الأغنية “عبر عن غضبك، حرر عقلك، اترك وظيفتك، تخلص من التوتر، انس الباقي”، وهي مصطلحات تعبر عن التعب الاجتماعي والاقتصادي لوباء فيروس كورونا والرغبة في التحرر منه.

 



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


زر الذهاب إلى الأعلى