مشاهير

عكس الفنانات المغربيات.. نجمات مشهورات يعترفن باستعمال حقن الفيلر والبوطوكس

شغل موضوع قيام النجمات بعمليات التجميل بال جمهورهن على مر السنين، وسط إنكارهن لذلك وتشديدهن على أن جمالهن طبيعي ولسن بحاجة لأي تعديلات.

ولوحظ مؤخرا أن عددا من النجمات العربيات اعترفن بقيامهن بعمليات تجميل، أو بحقن إبر الفيلر والبوتوكس من أجل الحصول على بشرة جميلة، من بينهن الإعلامية السعودية، لجين عمران والممثلة اللبنانية، نادين نسيب نجيم اللتان اعترفتا في أكثر من مناسبة أن سبب نظارة بشرتهن ليست شرب الماء أو النوم مبكرا، بل بسبب إبر الفيلر والبوطوكس، عكس فنانات المغرب اللواتي دائما تتفادين الكلام حول هذا الموضوع وكأنه من المحرمات.


وخلف تصريح الإعلامية السعودية، لجين عمران على هامش مشاركتها في مهرجان الجونة السينمائي الدولي، جدلا واسعا عبر منصات التواصل الإجتماعية، تحدثت خلاله عن روتين العناية ببشرتها.

هذا التصريح كان كفيلا بإثارة الجدل عبر مواقع التواصل الاجتماعية، خاصة في المغرب، واعتبر بعض النشطاء أن لجين عمران تقصد بكلامها الفنانة المغربية، دنيا بطمة التي صرحت في وقت سابق أن سبب نظارة وجهها هو اعتناؤها ببشرتها، وسحبها للفيلر من بعض المناطق، وعدم خضوعها لأي عملية تجميل، إضافة إلى اعتمادها ال “soft make up”، ما جعلها موضع سخرية عبر مختلف منصات التواصل الاجتماعية.

من جهة ثانية، أثارت الفنانة المغربية، سعيدة شرف، ضجة كبيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعية، بعدما لاحظ الجميع في الفترة الأخيرة، تغيرا كبيرا في ملامحها، وراجت أخبار عن قيامها بعملية تجميل، غير أنها نفت ذلك وعزت التغير لوصفة الخميرة.

مصدر موثوق أكد حصريا لمجلة “غالية”، أن سعيدة شرف قامت بعمليات تجميل في عدة مناطق من جسمها، داخل عيادة تجميلية خاصة بمدينة الدارالبيضاء، تعود لدكتورة التجميل، جميلة أطاناز.

المصدر ذاته، أكد أن سعيدة شرف أقدمت على تصغير أنفها وهو الأمر الذي لاحظه الجميع في اطلالاتها الاخيرة، وقامت بتكبير ثدييها، ورفعت وجنتيها.


whatsapp تابعوا آخر أخبار الموضة والجمال عبر واتساب


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




حفصة بحيح توجه رسالة شديدة اللهجة للسحرة والمشعوذين

زر الذهاب إلى الأعلى