مشاهير

سعد رمضان يرد على اتهامه بتبييض الأموال

كشف الفنان اللبناني، سعد رمضان حقيقة اتهامه بغسل الأموال من جانب بعض الجهات في تونس، وأنه يمتلك حسابات مالية في بنوك فرنسية، واصفاً ذلك بالظلم والتجريح.

وكان نقيب الموسيقيين التونسيين، ماهر الهمامي قد اتهم رمضان بغسل الأموال، بسبب امتلاكه حسابا في أحد بنوك فرنسا، وإحيائه حفلا في تونس بشكل غير قانوني، وعدم دفعه الضرائب المستحقة عليه.

وقال رمضان خلال لقاء تلفزيوني: ”صدقاً وصلت لمرحلة أنني سأرفع دعوى لأن هذا تشهير بالنهاية، ولو لم يكن الحفل منظما بشكل قانوني بعد دفع مستحقات الضرائب، لتم إلغاؤه لو كانت لديه مستندات، وإذا كان لدي حساب في فرنسا لما خسرت أموالي في لبنان“.

ووصف الفنان اللبناني تصريحات نقيب الموسيقيين التونسيين بالظالمة والجارحة، نافيا أن يكون لديه حساب بنكي فرنسي، مؤكدا: ”لو عندي حساب بنكي في فرنسا، لما حولت أموالي إلى لبنان“.

وعلى صعيد آخر، كشف سعد رمضان أنه كان يستعد لتقديم أغنية، ليتفاجأ بأن المطربة، أصالة حصلت على حقوقها بعد شرائها من الشاعر والملحن، ما أصابه بحالة من الحزن.

وأضاف رمضان أنه كان متحمسا للغاية لتقديم هذه الأغنية، وظل لمدة عام والنصف، يقنع صناعها بمحاولة استرجاعها من أصالة، ولكن محاولاته باءت بالفشل.

وأكد سعد رمضان أن الأغنية ستحقق نجاحا كبيرا؛ لأنها أغنية جميلة وقد أحبها بصوت أصالة وأحبها كل من سمعها.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


زر الذهاب إلى الأعلى