مشاهير

روبرت دي نيرو يخرج عن صمته بعد وفاة حفيده ذو الـ19 عاماً

أصدر الممثل العالمي، روبرت دي نيرو بياناً خاصاً بعد وفاة حفيده ليوناردو عن 19 عاماً، قال فيه: “أنا حزين بشدة لوفاة حفيدي الحبيب ليوناردو أنتوني دي نيرو رودريجيز، نحن نقدر بشدة تعازي الجميع، ونطلب من فضلكم منحنا الخصوصية لنحزن على فقيدنا”.

ونشرت ابنة الممثل العالمي صورة جديدة لابنها الراحل وأرفقتها بتعليق مؤثر جداً قالت فيه: “بالكاد أستطيع أن أكتب من دموعي، ولكن كل الحب والرسائل والمكالمات والنصوص ورسائل البريد الإلكتروني والأصدقاء والعائلة، الذين حاولوا التواصل معي خلال الـ24 ساعة المنصرمة، ولم أتمكن من الرد عليها حتى الآن، ولكنني ممتنة لكل الحب والتعازي”.


وأضافت: “لا شيء من هذا حقيقي أو عادل، قلبي يؤلمني بطريقة لم أكن أعرف أنها ممكنة، بينما لاأزال أتنفس وبالكاد يعمل”.

وتابعت: “يا ليو حبيبي أحبك اليوم مثل اليوم الأول الذي حملتك فيه بين ذراعي.. نفس الرجل الذي اصطحبنا من المستشفى عندما ولدت، قادنا إلى مكان الجنازة؛ حيث لمستك واحتضنتك للمرة الأخيرة”.

وفارق ليوناردو دي نيرو، حفيد الممثل العالمي روبرت دي نيرو، الحياة يوم الأحد في 2 يوليو بحسب ما أعلنت والدته ابنة روبرت، الممثلة درينا دي نيرو على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي إنستغرام.


whatsapp تابعوا آخر أخبار الموضة والجمال عبر واتساب


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




رجوى الساهلي تحكي قصة غريبة مع “الجن”

زر الذهاب إلى الأعلى