مشاهير

رابور شاب يفارق الحياة على خشبة المسرح

سقط مغني الراب الجنوب أفريقي، كوستا تيتش، على خشبة المسرح، خلال مهرجان موسيقي في جوهانسبرج، قبل أن يفارق الحياة في وقت لاحق، وفق ما ذكرت صحيفة “ميرور” البريطانية.

وبحسب الصحيفة، كان الشاب البالغ من العمر 27 عامًا يؤدي إحدى أغانيه أمس السبت، عندما انهار على خشبة المسرح قبل أن يقف ويستمر في الغناء فقط لينهار مرة أخرى ويموت.


وكان كوستا تسوبانوغلو، المعروف باسمه الفني “كوستا تيتش”، فنانًا صاعدًا من مدينة مبومبيلا بالقرب من الحدود مع سواتيني وموزمبيق.

وجاء في التقرير، أن أكثر أغانيه الفردية نجاحًا هي Big Flexa التي تلقت أكثر من 45 مليون مشاهدة على يوتيوب.

وأظهر مقطع فيديو على الإنترنت اللحظة التي سقط فيها كوستا على خشبة المسرح، لكنه سرعان ما وقف قبل أن يغمى عليه بعد فترة وجيزة، في حين أكدت عائلته نبأ وفاته، إلا أنها لم توضح سبب الوفاة.

وقالت العائلة في بيان على حسابه عبر “إنستغرام”، “لقد طرق الموت بابنا بشكل مأساوي سلبنا ابننا الحبيب شقيقنا وحفيدنا كونستانتينوس تسوبانوغلو الذي أصبحت جنوب أفريقيا تحبه وتعشقه باسمه الفني كوستا تيتش، لقد وجدنا أنفسنا مضطرين إلى الاعتراف بوفاته في هذا الوقت بألم شديد”.


whatsapp تابعوا آخر أخبار الموضة والجمال عبر واتساب


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




الثقافة المغربية تستهوي بلقيس فتحي

زر الذهاب إلى الأعلى