مشاهير

خوفاً من الإفلاس.. زوج نسليهان أتاغول يبيع سيارته

رغم عدم تمكن مسلسل «على مشارف الليل» من تحقيق النجاح المطلوب في أولى حلقاته، والذي تنتجه الشركة المملوكة للنجمين التركيين قادير دوغلو وزوجته نسليهان أتاغول، ويلعبان دور البطولة فيه، إلا أنهما أصرّا على الاستمرار بتصويره وتجاهل كل المؤشرات الواضحة على أنه لن يحقق الإيرادات المطلوبة منه.

ويبدو أن هذا القرار أثّر بشكلٍ كبير على نجاح شركة الإنتاج واستمرارها، إذ زعمت بعض المصادر أن الشركة خسرت الكثير من الأموال حتى وصلت حد الإفلاس.  وأضافت أن قادير اضطر لبيع سيارته المرسيدس بسعرٍ أقل لتخفيف النفقات وتعويض بعضٍ من الخسارة، إذ كان قد اشتراها مقابل 5 ملايين ليرة تركية (260 ألف دولار) وباعها بسعر 3.5 مليون ليرة تركية (184 ألف دولار).


وفور تداول هذه المزاعم، انتقد الكثيرون من رواد مواقع التواصل الاجتماعي قرار النجمين الخاطئ بهذا الخصوص، مشيرين إلى أنهما لا يزالان مستمران في الخطأ، حيث تم تمديد عرض المسلسل لينتهي عند الحلقة الـ 26، وقد عُرض منه حتى الآن 19 حلقة. في حين برر آخرون أن الزوجين اتخذا هذا القرار واستمرا في تصوير العمل، نظراً لمبيعاته الخارجية، وأنهما اتفقا منذ البداية على أن يكون 26 حلقة وهو ما جعلهما مضطران لذلك.


whatsapp تابعوا آخر أخبار الموضة والجمال عبر واتساب


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




الثقافة المغربية تستهوي بلقيس فتحي

زر الذهاب إلى الأعلى