مشاهير

جورجينا رودريغيز ترد على شائعات توتر علاقتها مع رونالدو

تريد عارضة الأزياء العالمية، وإحدى أشهر النساء قطع كل الشائعات التي طالت علاقتها مع شريكها ووالد أطفالها، أسطورة كرة القدم العالمية كريستيانو رونالدو.

ولم يكن هنالك أفضل من وضع إجابة غير مباشرة لكل تلك التساؤلات التي طرحتها وسائل الإعلام العالمية في الأيام الأخيرة، وهذا هو تماما ما فعلته شريكة رونالدو، عبر حسابها الرسمي في “إنستغرام”.


وكسرت جورجينا حاجز الصمت، الذي التزمته طوال الأيام الماضية، وأعلنت بطريقتها الخاصة أن كل ما يقال عن وجود أزمة حقيقية في حياتها وقرب انفصالها عن الدون ما هو إلا محض افتراءات، وكلام من نسج خيال صانعيه.

ولجأت سيدة الأعمال العالمية إلى أغنية المطرب الأميركي روميو سانتوس “سي يو موير”، التي يقول في كلماتها: “الحسد يخترع الشائعات، والنميمة تنشرها، ويصدقها الأبله”، وقامت المؤثرة العالمية بنشر مقطع من هذه الأغنية عبر خاصية “ستوري”، في حسابها الموثق بـ”إنستغرام”، الذي يتابعه قرابة الـ50 مليوناً.

ورغم أن جورجينا لم تعتد نشر تفاصيل حياتها الخاصة عبر منصات “السوشيال ميديا”، وعلى وجه الخصوص علاقتها بشريكها البرتغالي، ولم يسبق لها أن ردت على الأخبار التي تتناولها، فإن الشائعات التي طالتها هذه المرة لم تكن عادية أبداً، واكتسبت قوة كبيرةً جداً، وانتشرت بشكل واسع، ما جعلها استثناءً حقيقياً، فرض عليها نفي الأمر بأسلوبها الخاص قبل أن يزداد الحديث عنه، وتنسج القصص من حوله.

وكانت وسائل إعلام عالمية أكدت، مساء الأربعاء الماضي، أن الزوجين الشهيرين فقدا أعصابهما قبل الصعود إلى سلم الطائرة، وقاما بالصراخ على بعضهما بصوت مرتفع أمام الآخرين.

إقرأ أيضا:

هل ينفصل رونالدو عن جورجينا رودريغيز بعد شجارهما على متن طائرة؟

جورجينا تكشف حقيقة تعرض أبنائها للضرب في المدارس السعودية

 

 


whatsapp تابعوا آخر أخبار الموضة والجمال عبر واتساب


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




حصريا.. ثنائيات “غير متوقعة” في موازين

زر الذهاب إلى الأعلى