مشاهير

جديد الوضع الصحي لخديجة البيضاوية

تفاقم الوضع الصحي للفنانة، خديجة البيضاوية عقب عدم استجابة جسدها للعلاج الكيميائي وانتشار داء السرطان بأنحاء مختلفة من جسدها .

وكشف مصدر مطلع لموقع “سيت أنفو” أن مرض السرطان قد تجاوز حدود رئة الفنانة الشعبية المغربية وانتشر بأضلعها ورأسها، الأمر الذي دفع الأطباء إلى وقف علاجها الكيميائي والاكتفاء بإعطائها الأودوية المسكنة بغية تخفيف آلامها.

يشار إلى أن وزارة الشباب والثقافة والاتصال كانت قد دخلت على خط الوضع الصحي للفنانة خديجة البيضاوية الملقبة بـ “ملكة العيطة المرساوية”، التي خلف مرضها تعاطفا كبيرا من قبل نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي.

وكان مصدر مطلع من وزارة الثقافة لموقع “سيت أنفو” أن الفنان الشعبي حجيب كان أول شخص قد عاد الفنانة خديجة البيضاوية وهي على فراش المرض، والذي تواصل مع محمد بنحساين، مدير المسرح الوطني محمد الخامس، الذي أعلم وزير الثقافة بوضع الفنانة المغربية، ليعطي الأخير موافقته من أجل التكفل بعلاج الفنانة خديجة البيضاوية.

وأضاف ذات المصدر أنها ليست المرة الأولى التي تتكفل وزارة الثقافة بتكاليف علاج الفنانة خديجة البيضاوية، إذ سبق لها أن تكفلت قبل 3 أو 4 أشهر بمصاريف علاجها.

ويشار إلى أن الفنانة خديجة البيضاوية تعاني منذ فترة من سرطان الرئة، الذي ألزمها الفراش وأثقلت مصاريف العلاج كاهلها، الأمر الذي أحزن محبيها ودفعهم إلى مطالبة الجهات الوصية على القطاع الفني من أجل التدخل السريع ومساعدتها على العلاج.

 



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


زر الذهاب إلى الأعلى