مشاهير

جاستن بيبر يعلق مجددا رحلته الغنائية

بعد أشهر من تأجيله عدة مواعيد في جولته العالمية “Justice”، بسبب تشخيصه بمتلازمة رامسي هانت، ألغى جاستين بيبر مجدداً جميع العروض المتبقية، حيث أعلن مغني “Peaches”، البالغ من العمر 28 عاماً، أنه سيُوقف عشرات العروض المقرر عقدها حتى شهر مارس من العام المقبل من أجل إعطاء الأولوية لصحته.

وكتب جاستين بيبر في بيان نشره عبر حسابه الخاص على “إنستغرام”: “في وقت سابق من هذا العام، أعلنت عن معركتي مع متلازمة رامسي هانت، حيث أصيب وجهي بشلل جزئي. نتيجة لهذا المرض، لم أتمكن من إكمال الجزء الخاص بأمريكا الشمالية من جولة Justice”.

وتابع بيبر، أنه بعد الراحة والتشاور مع أطبائه وأفراد عائلته وفريقه، عادت الجولة مرة أخرى في أوروبا في يوليو، حيث قدم ستة عروض مختلفة. وقال النجم إن القيام بذلك كان مرهقاً، لأنه بعد أدائه الأخير في البرازيل، شعر كما لو أنه لم يعد بإمكانه مواصلة مواعيد جولته كما هو مخطط لها.

وتابع: “لقد كنت فخوراً جداً بتقديم هذا العرض ورسالة Justice إلى العالم. شكراً لدعواتكم ودعمكم خلال كل هذا! أحبك جميعاً بشغف!”

بعد التأخيرات المتعلقة بفيروس كورونا، بدأ النجم جولته في مارس الماضي، لكنه عانى من عدة نكسات، بما في ذلك تشخيص متلازمة رامسي هانت في يونيو.

المرض، الذي أصاب أعصاب الوجه وترتب عليه شلل جزئي في وجه النجم، دفع “بيبر” إلى تأجيل المرحلة الأمريكية من الجولة. عاد مرة أخرى في يوليو، وكان من المقرر أن يقدم عروضه في أمريكا الجنوبية وجنوب إفريقيا والشرق الأوسط وآسيا وأوروبا وأستراليا ونيوزيلندا حتى مارس 2023.

 



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


زر الذهاب إلى الأعلى