مشاهير

بعد أكثر من 100 يوم من المعاناة.. بيلا حديد تعلن تعافيها من هذا المرض

انفتحت بيلا حديد وتحدثت عن صراعاتها الصحية طويلة الأمد، في آخر منشور لها شاركته عبر حسابها الرسمي على إنستغرام، حيث كشفت عارضة الأزياء معاناتها مع مرض لايم الذي ظلت تعاني منه مدة 100 يوم حتى شفائها، بالإضافة لـ15 عام من المعاناة غير المرئية.

نشرت عارضة الأزياء البالغة من العمر 26 عاماً تحديثاً صحياً يوم الأحد، قائلة إنها تتمتع بصحة جيدة بعد أكثر من عقد من النضالات الصحية الشديدة بما في ذلك أكثر من 100 يوم من مرض لايم، والأمراض المزمنة، وعلاج العدوى المشتركة وقرابة 15 عاماً من المعاناة غير المرئية.

بدأت حديد المنشور على إنستغرام قائلة: “أنا الصغيرة التي عانت، فخورة لأني لم أستسلم لنفسي”، مضيفة أنها ممتنة لأمها يولاندا حديد، التي تم تشخيصها أيضاً بمرض لايم في عام 2012 مع أصغر أشقائها؛ أنور.


النجمة، التي أنهت للتو علاجاً طويلاً ومكثفاً لمرض لايم، ذهبت لتقول إنها ستعود إلى عرض الأزياء عندما تكون قادرة على ذلك. واختتمت حديثها قائلة: “سأعود عندما أكون جاهزة. افتقدكم كثيراً. أحبكم جميعكم جداً”.


whatsapp تابعوا آخر أخبار الموضة والجمال عبر واتساب


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




الثقافة المغربية تستهوي بلقيس فتحي

زر الذهاب إلى الأعلى