مشاهير

الموت يفجع المشهد السينمائي في أبرز أعمدته -صورة

تلقى عشاق الفن السابع، صباح يومه الثلاثاء، صدمة كبيرة بعدما تم الإعلان عن وفاة المخرج الفرنسي السويسري، جان لوك جودار، عن عمر ناهز 91 عامًا، حسبما ذكرت صحيفة ليبراسيون الفرنسية.

وكان الراحل الشخصية الرئيسية في حركة “Nouvelle Vague”، وهي حركة صناعة الأفلام التي أحدثت ثورة في السينما، أواخر الخمسينيات والستينيات من القرن الماضي.

ونعى الرئيس الفرنسي، ايمانويل ماكرون الفقيد بكلمات مؤثرة، وشارك تغريدة عبر حسابه على موقع التغريدات “تويتر” قائلا: “لقد فقدنا كنزا وطنيا وشخص ذكي هو أستاذ السينما”.

واشتهر جودار بأسلوبه في التصوير الفوتوغرافي، كما ترك بصمته بسلسلة من الأفلام المسيسة بشكل متزايد في الستينيات، وله أفلام مثل Film Socialisme وGoodbye، وغيرها من الأعمال المهمة، وفقا للتقرير الذي نشر على موقع ” theguardian”.

ولد جودار في باريس عام 1930، ونشأ وذهب إلى المدرسة في نيون، على ضفاف بحيرة جنيف في سويسرا، وبعد عودته إلى باريس بعد إنهاء دراسته في عام 1949، وجد جودار موطنًا طبيعيًا فى “نوادي السينما” الفكرية التى ازدهرت في العاصمة الفرنسية بعد الحرب.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


زر الذهاب إلى الأعلى