مشاهير

الرمضاني والوالي يتفاعلان مع حادث “قتل أمني” بالبيضاء

تفاعل الإعلامي المغربي، رضوان الرمضاني ومواطنه الفنان، رشيد الوالي، مع الجريمة البشعة التي تعرض لها رجل الأمن، يوم الخميس الماضي، بعد العثور على جثته متفحمة داخل قناة للصرف الصحي.

وشارك الرمضاني صورا من تشييع جنازة الراحل عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الإجتماعي “إنستغرام”، أرفقها بتدوينة تضمنت تساؤلا حول السبب وراء عدم تفاعل النشطاء مع هذه الحادثة البشعة.


وكتب الرمضاني: “صدَمتني صور الجثة المتفحمة لرجل الأمن (لم تظهر الأسباب بعد).. وصدمني أكثر أن القضية لم تُثِر الاهتمام وسط الرأي العام الافتراضي!!”.

وأضاف: “وقبل ذلك، أحزنتني وفاة دركي أثناء محاولته إنقاذ مواطنين من فيضانات الجنوب الشرقي.. وأحزنني كذلك أن الواقعة مرت بدون “أثر” تقريبا على السوشيال ميديا.. وقبل هذا وذاك، حوادث كثيرة ذهب ضحيتها رجال سلطة وعناصر من القوات العمومية دون أن يظهر “التعاطف” الافتراضي الذي يظهر في نوازل أخرى بوفرةٍ منقطعة النظير..”.

من جهته، قام الفنان، رشيد الوالي بنشر صورة من جنازة الراحل عبر المنصة ذاتها، وعلق عليها قائلًا: “هو شاب من هذا الوطن.. كان حلمه أن يؤدي واجبه ويخدم وطنه ابناء بلد.. وهو حلم راودني بنفسي في وقت ما وأنا ابن الجندي.. لأن هذا فخر ما بعده فخر..”.

وتابع المتحدث ذاته: “اليوم يفارق الحياة بطريقة بشعة..لا يمكنني أن اتجاوزها لأنها تعنيني.. وكأني أعرفه، وربما التقيته يوما وأنا في الطريق.. ربما كلمته وكلمني فأصبح جزءا من ذاكرتي.. حتى وإن لم التقيه فوجهه ككل الوجوه من رجال شرطة وطني الحبيب وأصبح من واجبي أن أحزن وان اعبر عن غضبي..”.

واسترسل قائلا: “تعلمنا ونحن صغار أن نحترم ليس فقط رجال الشرطة بل نحترم البدلة التي يرتديها رجال ونساء الأمن . قلبي مع عائلة المرحوم اللهم اجعل صبرهم صبرين.. صبر على الموت وصبر على الطريقة التي مات بها.. عزائي لأصدقائنا وأبنائه واخواتنا في الأمن والشرطة ولكل المغاربة.. الله يصبركم.. والله يرحمو ويجعل مثواه الجنة.. وإنا لله وإنا إليه راجعون”.

وتم مساء أمس الجمعة، تشييع جثمان الشرطي ضحية الاعتداء الهمجي، وذلك بمقبرة الزيتونة بليساسفة نواحي مدينة الدار البيضاء.


whatsapp تابعوا آخر أخبار الموضة والجمال عبر واتساب


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




“غالية” تكشف حقيقة تصوير جزء ثان من “بين القصور”

زر الذهاب إلى الأعلى