مشاهير

“الحبس” النافذ في حق “رابور” مغربي شهير

قال القضاء أمس الاثنين، كلمته في قضية متابعة فنان الراب، منير الكناوي، المتابع في حالة اعتقال، منذ شهر شتنبر المنصرم.

وقضت المحكمة الابتدائية بمدينة سلا، بحبس الفنان، الكناوي سنة نافذة، على إثر متابعته بتهم السكر العلني وإحداث فوضى وإهانة والاعتداء على موظفين عموميين أثناء قيامهم بمهامهم، وإلحاق خسائر مادية بالملك العام، وتعويض لفائدة المطالب بالحق المدني بمبلغ 5000 درهم.


يشار إلى أن السلطات الأمنية ألقت القبض على منير الكناوي يوم 2 شتنبر المنصرم، جراء اعتدائه على عاملين بمستشفى مولاي عبد الله بمدينة سلا، خلال نقله لشقيقته المريضة من أجل تلقي العلاجات اللازمة، غير أنه دخل في شجار مع العاملين متسببا في فوضى عارمة ومحدثا خسائر في ممتلكات الدولة.


whatsapp تابعوا آخر أخبار الموضة والجمال عبر واتساب


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




حصريا.. ثنائيات “غير متوقعة” في موازين

زر الذهاب إلى الأعلى