مشاهير

“أنا محجور بالبيت وهذه قصتي”.. إيلام جاي ينتفض ضد كورونا

أطلق الفنان العالمي والمنتج، إيلام جاي ذو الأصول المغربية أحدث أعماله الفنية، تحت عنوان “أنا محجور بالبيت وهذه قصتي”، يروي فيه تفاصيل حياته مع الحجر المنزلي، بعد انتشار فيروس “كورونا” في العالم.

وقام إيلام جاي بكتابة كلمات هذا العمل الفني وإخراجه بتقنيات تصوير وجرافيكس عالية التطور، وتفاعل العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعية حول العالم مع العمل.


وحظي عمل “أنا محجور بالبيت وهذه قصتي” بتنويه نشطاء من مختلف الجنسيات، خاصة أن الفيديو كليب تم طرحه بـ 6 لغات، العربية الانجليزية والفرنسية وغيرها.


whatsapp تابعوا آخر أخبار الموضة والجمال عبر واتساب


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




“غالية” تكشف حقيقة تصوير جزء ثان من “بين القصور”

زر الذهاب إلى الأعلى